رياضة عالمية

جديد”بيرلو يستبعد ثلاثة لاعبين بسبب خرق قيود كورونا

كشف أندريا بيرلو مدرب يوفنتوس أنه قرر استبعاد ويستون ماكيني وباولو ديبالا وأرتور ميلو من التشكيلة التي ستواجه تورينو في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم السبت بعد انتهاكهم قيود احتواء انتشار فيروس كورونا.

وفرض النادي غرامة مالية على اللاعبين الثلاثة بعد حفل إقامه لاعب الوسط الأميركي ماكيني يوم الأربعاء في التلال المطلة على تورينو.

وكان ديبالا وأرتور من بين عشرة أشخاص دعاهم ماكيني لحفل العشاء الذي انتهك إجراءات احتواء كوفيد-19 مع فرض حظر تجول على مستوى البلاد في إيطاليا من الساعة العاشرة مساء إلى الخامسة صباحا.

واتخذ بيرلو المزيد من الإجراءات باستبعاد الثلاثي من قمة تورينو السبت.

وقال بيرلو في مؤتمر صحافي يوم الجمعة: تم استبعاد اللاعبين الثلاثة من مباراة الغد وسيعودون للعمل تدريجيا. اتخذت هذا القرار وصدق عليه النادي. لم يكن التوقيت مناسبا لإقامة الحفل. الناس ينظرون إلينا كمثل أعلى يحتذى ويجب أن نتصرف جيدا.

ويحتل يوفنتوس، الساعي للفوز بلقبه العاشر على التوالي في الدوري الإيطالي، المركز الثالث متأخرا بعشر نقاط عن إنتر ميلان المتصدر.

وذكرت صحيفة “غازيتا ديلو سبورت” الإيطالية هذا الأسبوع أن بيرلو الذي يقضي موسمه الأول في عالم التدريب قد يخسر منصبه إذا واصل الفريق النتائج السيئة في مباراتيه المقبلتين لكن بيرلو واصل التحدي.

وقال: هدفنا الفوز بكل المباريات وبعدها ننتظر ما الذي سيحدث مع الفرق التي تسبقنا والتي تتأخر عنا. هدفنا الفوز غدا وكذلك في الأسبوع المقبل. هدفنا الفوز بكل المواجهات. الموسم لم ينته بعد ولا تزال هناك الكثير من النقاط التي نسعى لحصدها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى