أخبار العالم

اخبار عالمية كم يكلف العيش على سطح القمر؟.. سيذهلك المبلغ!

طرحت شركة بريطانية متخصصة في الوساطات المالية والعقارية أول دليل من نوعه يشرح تكاليف المعيشة على سطح القمر، بما في ذلك التكلفة المقدرة لتشييد مسكن عقاري هناك، وذلك في الوقت الذي يتسابق فيه البشر من أجل الاستيطان على القمر والبحث عن موطئ قدم لهم في الفضاء الخارجي.

وأصدر الخبراء في شركة (Money)، وهي وسيط ائتمان لمنتجات المستهلكين، أول دليل على الإطلاق للرهن العقاري على سطح القمر حيث يكشف الدليل لأول مرة أن العيش على سطح القمر سيكلف 325 ألفاً و67 دولاراً شهرياً.

وبحسب المعلومات التي نشرتها جريدة “ديلي ميل” في تقرير مفصل اطلعت عليه “العربية.نت”، فإن السعر يشمل إضافة تفاصيل منقذة للحياة إلى المنازل، مثل موانع تسرب الهواء، ومضخات الهواء ذات القوة الصناعية، والسخانات، والنوافذ المقاومة للنيازك، والعزل، ومصادر الطاقة العضوية، وهذه يصل مجموعها إلى 40 مليون دولار.

وجمع الدليل أيضاً أكثر المواقع المرغوبة على سطح القمر، على اعتبار أن المنطقة المسماة (Sea of Rains) سوف تكون “الضاحية العائلية المثالية”، وتقع هذه المنطقة في الشمال وهي واحدة من أكبر الفوهات الصدمية في النظام الشمسي، والتي تعني حفرة ناتجة عن اصطدام عنيف لكتلة صخرية غالباً ما تكون نيزكاً.

ومن المقرر أن تقلع مهمة (Artemis) التابعة لوكالة “ناسا” في عام 2024، لترسل طاقماً إلى القمر لاستكشاف سطحه على أمل بناء موطن مستقر للبشر هناك.

وعلى الرغم من أن وكالة الفضاء الأميركية تركز فقط على إرسال رواد فضاء، إلا أن شركات أخرى تتطلع إلى المستقبل لمعرفة متى سيستعمر البشر القمر.

واقع جديد

يقول الدليل: “مع تزايد عدد سكان الأرض وتطور تكنولوجيا الفضاء، لن يمر وقت طويل قبل أن يصبح العيش على القمر الوضع الطبيعي الجديد”.

وأضاف: “لقد أخذت شركة (Money) في الاعتبار تكلفة البناء والسعر المرتفع لبيع منزل على سطح القمر لإنشاء دليل شامل حول كيفية تحمل الرهن العقاري الضخم والتكيف مع نمط الحياة القمرية”.

واستخدم الفريق البحثي عوامل مختلفة لحساب تكلفة منزل على سطح القمر، من بينها المواد الخام اللازمة لبناء منزل، والمواد الخاصة اللازمة للبناء على الغلاف الجوي للقمر، ورواد الفضاء المطلوبين للسفر للبناء، ومتوسط تكلفة نقل المواد إلى القمر.

ووفقاً لدليل الرهن العقاري على القمر، فإن أول منزل يعمل بكامل طاقته على سطح القمر سيكون بكلفة تزيد عن 48 مليون دولار، وهو سعر مرتفع للمنزل نظراً لوجود قصور على الأرض مقابل جزء بسيط من هذه التكلفة.

ومع ذلك، بعد اكتمال المنزل الثمين، سيتم تشييد المنازل التالية بمبلغ 40 مليون و600 ألف دولار، بسبب مواد البناء والعمال المقيمين بالفعل على سطح القمر.

“حياة مثيرة”

وقد تبدو فكرة العيش على القمر وكأنها حياة مثيرة، ولكن أولئك الشجعان بما يكفي لاتخاذ هذه القفزة يجب أن يفكروا في “نمط الحياة على سطح القمر” الذي يأتي معها.

ويقول الدليل الصادر عن (Money) إن “توليد الطاقة يُعد أمراً حيوياً عند العيش في مثل هذه الظروف القاسية، وبالتالي قد تجبرك تكلفة بعض الموردين على التفكير في بعض الخيارات البديلة”.

ويضيف: “الطريقة الأكثر فعالية لتوليد الكهرباء على القمر هي شراء مفاعل نووي صغير تكلفته 1.3 مليار دولار”.

ويتابع: “بدلاً من ذلك، سيولد الاستثمار في 34 لوحة شمسية ما يكفي من الكهرباء لتشغيل منزل واحد ويكلف فقط 23 ألفاً و616 دولاراً، وهو مبلغ متواضع إذا ما قورن بالخيارات الأخرى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى