أخبار العالم

اخبار عالمية جديد عن هجوم الكابيتول.. سكين بمقبض و”مصائب” نفسية

بعد أيام من الهجوم الذي وقع قرب مبنى الكابيتول، نشرت شرطة واشنطن العاصمة صورة للسكين التي استخدمها المنفذ القتيل للقيام بفعلته، حيث قتل ضابطاً وأصاب آخر.

في التفاصيل، أفادت إدارة شرطة العاصمة أن محققيها وبالتعاون مع شرطة الكابيتول، ومكتب التحقيقات الفيدرالي قد بدأوا تحقيقات في الهجوم باعتباره جريمة قتل، حيث توفي الضابط ويليام إيفانز، وهو من قدامى المحاربين يوم الجمعة الماضي، بعدما اصطدم سائق بحاجز قرب مبنى الكابيتول عند الساعة الواحدة ظهرا يوم الجمعة الماضي.

وقالت السلطات إن القاتل نوح غرين، البالغ من العمر 25 عاماً، قد اصطدم بالضباط والحاجز، ثم خرج من السيارة مسلحا بسكين وهاجم ضابطا آخر قبل أن يقتل بالرصاص.

سكين بمقبض خشبي

فيما أظهرت الصورة التي نشرتها الشرطة ونقلتها “فوكس نيوز”، أمس الاثنين، سكيناً بمقبض خشبي ملقى على الأرض.

وكانت شرطة مبنى الكونغرس الأميركي قد أعلنت، مساء الجمعة، رفع درجة التأهب في محيط مجمع يضم الكابيتول وبنايات أخرى بسبب الهجوم.

وأكد رئيس شرطة واشنطن، روبرت كونتي، حينها، أنه وفقا لبيانات أولية، فإن الحادث وقع عند إحدى نقاط تفتيش مبنى الكابيتول ولا علاقة له بالإرهاب.

فيما كشف المحققون، الاثنين، أنهم يركزون في تحقيقاتهم بشكل متزايد على الصحة العقلية للمهاجم غرين من أجل تحديد أي دافع للهجوم.

وقال المسؤول إن المحققين علموا أن المشتبه به كان يعاني من الأوهام، والبارانويا، وأفكار انتحارية.

بايدن يناشد

الجدير ذكره أيضاً، أن الرئيس الأميركي، جو بايدن، كان دعا الكونغرس إلى اتخاذ قرار بشأن الأسلحة النارية، معرباً عن تأييده لحظر الأسلحة الهجومية.

وقال من البيت الأبيض حينها: “لست بحاجة للانتظار دقيقة أخرى، ولا ساعة أخرى، لاتخاذ خطوات منطقية من شأنها إنقاذ أرواح في المستقبل وأحثّ زملائي في مجلسي النواب والشيوخ على التحرك”، مؤكداً “علينا أيضا حظر الأسلحة الهجومية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى